تطبيق علم آثار المجتمع

لا ينحصر علم الآثار في فهم الأشياء التي حدثت في الماضي فقط. إذ يمكن لأشياء وأماكن من أوقات أخرى أن تلعب دوراً في حياة إنسان اليوم أيضاً. وهذا يعني أنه من المهم حقاً لعلماء الآثار الذين يعملون في منطقة معينة أن يعرفوا كيف يستشعر السكان المحليون تاريخ المكان الذي يعيشون فيه. ومن المهم أيضاً أن يعرف السكان المحليون ما يفعله علماء الآثار في المجتمع وما الذي أتى بهم. ومن المهم أن يحصل الآخرون ، من جميع أنحاء العالم ، المهتمين بالتاريخ القديم والحديث للمكان على فرصة فهم أن هناك الكثير من وجهات النظر المختلفة حول هذا الموضوع. إن وضع كل هذه الآراء الحديثة حول الماضي معاً واحترام الأفكار المختلفة هو ما نسميه علم الآثار المجتمعي. من خلال فهم وتقاسم المعارف المختلفة يمكن لأي شخص معني الحصول على فهم أفضل لماهية المواقع القديمة في الوقت الحاضر وكيفية استخدامها أو حمايتها.

Authors:
جما تولي